رئيس مجلس الادارةحسام محمود
رئيس التحريرأمينه سعد

اسكان الزواج الحديث بالسويس … مشكلة تبحث عن حل

اسكان الزواج  الحديث بالسويس  … مشكلة تبحث عن حل

كتبت – أمينة سعد

مازالت مشكلة اسكان الزواج الحديث بالسويس تبحث عن حل ومازالت الأزمة تتصاعد كل يوم فى  ظل  وعودا براقة حصلوا عليها من سنوات وتجاهل وصمت من المسئولين الآن 

فى عام 2007 قامت محافظة  السويس  بفتح باب التقديم لشقق الزواج الحديث من 2001 الى 2006 وتقدم عدد كبير من أبناء السويس للحصول على شقة وتم  دفع مبلغ ٤٠٥٠  ثم بدأ دفع أقساط  حتى وصل مادفعه بعض الأشخاص الى ١٣٠٠٠ وتنفس المتقدين الصعداء عندما بدأت المحافظة بالفعل بعد ثلاث سنوات من التقديم فى تسليم بعض الشقق للمستحقين  وبات الأمل واضحا فى آن  تسليم الشقق سيتم على دفعات 

وانتظر المستحقين آن تفى المحافظة بوعودها ولكن هذا لم يتم وتوالت سنوات الأنتظار  ليفاجأ الجميع بقضية الفساد الكبرى التى كشفت عنها الرقابة الأدارية بالسويس وهى الاستيلاء على أموال حاجزى الوحدات السكنية  ليأتى بعد ذلك تصريح  محافظ السويس السابق اللواء أحمد حامد فى يوليو 2018 بآن رئاسة الوزراء اعتمدت 800 مليون جنيه من أجل إنها المعوقات الخاصة بمشروعات الإسكان، ووعد منه بأنتهاء الأزمة قريبا 

ومنذ ذلك الحين وحتى الآن مازالت ٩٠٠٠ اسره من مستحقى وحدات السكان الحديث متخبطين بين وعودا  سابقة لم تتحقق وصمت حالى من مسئولين لايعرفون ماذا يعنى الايجار  لأسرة محدودة الدخل فى ظل غلاء فاحش للأسعار 

شارك برأيك وأضف تعليق

حقوق النشر لموقع الكاميرا نيوز 2019 ©