مبادرة ولاد البلد تعيد اللون الأزرق الى السويس

مبادرة ولاد البلد تعيد اللون الأزرق الى السويس
كتب – آخر تحديث –

كتبت\ أمينة سعد 

بعد محاولة فاشلة لطمس الهوية السويسية يعود اللون الأزرق من جديد الى كورنيش السويس من خلال حملة ولاد البلد بأيدينا هانصنع شطنا .

وكان مجموعة من شباب السويس  قد قاموا بتدشين مبادرة لأنشاء شاطىء عام بالسويس ولاقت المبادرة قبولا فى الشارع السويسى لاسيما وآن السويس حرمت لسنوات بعيدة من وجود شاطىء عام بها فى الوقت الذى يسيطر فيه رجال الأعمال والمستثمرين على شواطىء السويس .

ورغم تمتع السويس بموقع متميز على البحر الأحمر وانتشار القرى والمنتجعات السياحية على طول الخليج الا آن أسعارها الباهظة لا تناسب محدودى الدخل من أبناء المحافظة مما جعلهم يطالبون بشاطىء عام فى الجزء المتبقى من البحر الذى أغتيل بأيدى رجال الأعمال والمستثمرين .

وقد تطورت المبادرة من المطالبة بشاطىء شعبى الى تجميل الكورنيش ودهانه باللون الأزرق الذى أشتهرت به المحافظة لتعود الهوية الى البلد من جديد  بأيدين السوايسة وبمساهمة عدد كبير من أبناء البلد  رافعين شعار #الأزرق_بتاعنا_والبنى_مش_تبعنا 

عن الكاتب

رئيس التحرير