غلق عيادة طبيب بالسويس وتحويله للجنة تأدبية لمخالفته قواعد المهنة

غلق عيادة طبيب بالسويس وتحويله للجنة تأدبية لمخالفته قواعد المهنة
S720134122116
بواسطة – آخر تحديث –

كتبت \ أمينة سعد

آمر الدكتور لطفى عبد السميع وكيل مديرية الصحة بالسويس بتحويل الدكتور سليمان سعيد أخصائى الأنف والأذن الى  اللجنة التأديبية وغلق العيادة الخاصة به لمخالفته قواعد المهنة

وكان .أحد المواطنين ويدعى محمد حسن قد تقدم بشكوى الى المديرية الصحية بالسويس jيتضرر فيها من قيام الطبيب المذكور بأجراء عملية طهارة  خطأ لطفله علما بأنه طبيب أنف وأذن  وقد قام والد الطفل بتحرير محضر فى قسم شرطة الأربعين

وبناء على الشكوى المقدمة  فقد أمر دكتور لطفى عبد السمع وكيل وزارة الصحة بالسويس بنشكيل  لجنة من  أدارة العلاج  الحر والتوجه الى عيادة الطبيب المذكور لتكتشف وجود مخالفات عديدة وهى اجراء جراحة فى غير تخصص الطبيب  كذلك المكان المعد لأجراء الجراحة غير مطابق للشروط الصحية الملائمة  فتم أتخاذ القرار بغلق العيادة وتحويل الطبيب الى اللجنة التأدبية  لأتحاذ اللازم

وقد  أصدرت المديرية الصحية بالسويس بيانا بهذا الشأن قالت فيه ..

المتحدث الاعلامى:-امانى جلال

بناءا على الشكوى المقدمه من السيد/محمد حسن انه قد تم اجراء طهاره لابنه على يد د./سليمان سعيد أخصائي أنف وإذن وحنجرة وبعد تقديم الأوراق وصوره المحضر المقدم منه لقسم الاربعين ،
قرر د./لطفى عبد السميع وكيل وزاره الصحه بالسويس بتوجيهه اداره العلاج الحر د./يوسف خليفه للتوجهه لعياده الدكتور سليمان سعيد ووجود تلك المخالفات وهى اجراء جراحه والعمل فى غير التخصص واجرائها فى مكان غير مناسب للاشتراطات الجراحيه الملائمه وتم غلق العياده وتحويل الطبيب للجنه تأديبية فى النقابه العامه لمخالفته قواعد المهنه .
وجارى استكمال الإجراءات من الناحيه القانونية وعرضها على السيد اللواء /احمد الهياتمى محافظ السويس.

أترك تعليقا

تعليقا

عن الكاتب

رئيس التحرير