تامر حسنى مازال تحت الفحوصات الطبية وأنباء عن سفره للخارج للعلاج

تامر حسنى مازال تحت الفحوصات الطبية وأنباء عن سفره للخارج للعلاج
كتب – آخر تحديث –

على مدار الأيام السابقة خضع الفنان تانى حسنى لعدة فحوصات طبيةداخل احدى المستشفيات بمدينة 6 أكتوبر حيث قضى يومين كاملين تحت الملاحظة الطبية 

وقد طلب الطبيب المعالج من تامر حسنى ضرورة الراحةالتامة خلال الفترة المقبلة وعدم الكلام والغناء على الأقل لمدة شهر كامل حتى يتم الأستقرار بشكل كامل على حالته الصحية وهل سيحتاج بعد ذلك الى تدخل جراحى فى أحباله الصوتية أم سيستجيب للعلاج .

وقد أتفق الطبيب المعالج لتامر حسنى مع شفيقه حسام حسنى على ضرورة على ضرورة سفره خارج مصر واستكمال باقى الفحوصات الطبية هناك وتحديدا فى لندن وأمريكا، لاسيما فى ظل عدم تحسن حالته حتى الآن.يذكر آن اصابة تامر حسنى حدثت عقب تسجيله حلقة جديدة مع الإعلامية إسعاد يونس وغنائه لفترة طويلة أثناء فترة التصوير  وهو ما تسبب في تعرضه للإجهاد الشديد فى أحباله الصوتية وعقب الحلقة لم يتمكن من الحديث مع أحد، مما جعل فريق عمله يذهبون به إلى إحدى مستشفيات أكتوبر من أجل الاطمئنان عليه، وبالفعل أجرى عدة فحوصات طبية، وبعد ذلك تم عودته لمنزله من جديد ولكن مع شعوره بالتعب تم عودته للمستشفى مرة أخرى وتم حجزه هناك 

عن الكاتب

رئيس التحرير