الأهلى يهزم الاسماعيلى بثنائية السعيد و السوليه

الأهلى يهزم الاسماعيلى بثنائية السعيد و السوليه
بواسطة – آخر تحديث –

تقرير\ محمد بكرى 

حصد فريق الأهلي فوزًا مثيرًا على حساب مضيفه الإسماعيلي بثنائية دون رد، امس الإثنين، باستاد برج العرب بالإسكندرية في اللقاء المؤجل من الجولة الرابعة للدوري المصري لكرة القدم.

سجل ثنائية الأهلي لاعبا الإسماعيلي السابقين عمرو السولية وعبد الله السعيد في الدقيقتين 75 و82 من عمر المباراة ليرتفع رصيد الأهلي حامل اللقب إلى 13 نقطة ليتقدم للمركز السادس بقيادة مديره الفني حسام البدري.

في المقابل تجمد رصيد الإسماعيلي عند 20 نقطة في الصدارة بقيادة مديره الفني الفرنسي سباستيان ديسابر بعد أن تلقى الدراويش أول هزيمة بالدوري.

اتسمت المباراة بصفة عامة بالندية والإثارة بين الفريقين وقدم الإسماعيلي عرضًا طيبًا رغم الخسارة كما أن حارسي المرمى محمد الشناوي ومحمد عواد خطفا الأضواء في المباراة. بدأت المباراة بهدوء في إيقاع هجمات الفريقين، سرعان ما انتهى بكرة عرضية من الأهلي أبعدها الغاني ريتشارد بافور مدافع الدراويش قبل أن يحرم القائم المهاجم الكولومبي دييجو كالديرون من إحراز هدف مبكر من تسديدة رائعة.

ورد الأهلي بمحاولة قريبة من مؤمن زكريا ثم كرة عرضية لم يستغلها أزارو قبل أن تسنح فرصة أخرى للإسماعيلي عن طريق الخطير كالديرون الذي حول كرة عرضية لم يستغلها الدراويش، وانحصرت المحاولات في وسط الملعب في ظل ندية شديدة بين الفريقين.

حرم التسلل الأهلي من محاولتين لصبري رحيل ومؤمن زكريا ورد عماد حمدي لاعب وسط الإسماعيلي بتسديدة بعيدة المدى أمسكها الشناوي، ومرر وليد أزارو كرة عرضية خطيرة في الدقيقة 40 إلا أن الظهير الأيمن محمد أبو المجد أنقذ الموقف لينتهي الشوط الأول بالتعادل السلبي. بدأ الشوط الثاني بتغيير اضطراري للإسماعيلي بنزول محمد هاشم على حساب محمود متولي الذي اشتكى من الإصابة وسيطر الأهلي بشكل واضح ومحاولات سريعة من انطلاقات أزارو وأجاي ولكن بلا خطورة على المرمى. واضطر الإسماعيلي لإجراء تغيير ثانٍ بنزول وجيه عبد الحكيم بدلاً من دييجو كالديرون في الدقيقة 62، ودفع الأهلي باللاعب الجنوب إفريقي باكاماني ماشامبي بدلاً من مؤمن زكريا.

استمرت محاولات الإسماعيلي وعلى رأسها الكرة العرضية التي أنقذها الحارس محمد الشناوي من تسديدة لوجيه في منطقة الست ياردات ببراعة. وأنقذ عواد فرصة من باكا قبل أن يشرك الإسماعيلي ثالث تغييراته بنزول محمد صادق بدلاً من حسني عبدربه في الدقيقة 74. وفي الدقيقة 75، نجح عمرو السولية في تسجيل هدف التقدم من هجمة سريعة قادها أجاي ليمررها إلى عبد الله السعيد الذي مرر بدوره للسولية ويودع الكرة الشباك. وأنقذ عواد حارس الإسماعيلي انفرادًا من وليد أزارو في محاولة خطيرة للأهلي لتسجيل الهدف الثاني، وسدد إسلام عبد النعيم الكرة بجوار القائم، وأبعد عواد ضربة رأس لأزارو ثم فرصة أخرى تألق حارس الدراويش في إبعادها وفي الدقيقة 82، نجح عبد الله السعيد من هجمة سريعة من تمريرة سحرية من صبري رحيل إلى أجاي ليمرر للسعيد الذي سجل الهدف الثاني بسهولة، وألقى الأهلي بثاني تغييراته بنزول هشام محمد بدلاً من أجاي في الدقيقة 85. وحاول إبراهيم حسن الوصول لمرمى الأهلي بتسديدة تصدى لها الشناوي، وأضاع باكا هدفًا من تمريرة عرضية من جانب صبري رحيل لينتهي اللقاء بفوز الأهلي.

أترك تعليقا

تعليقا

عن الكاتب

  • تواصل مع محمد بكرى: